الديوان » العصر الفاطمي » ابن حمديس »

خلت منك أيام الشبيبة فاعمرها

خَلَتْ منك أَيّام الشَّبيبَةِ فَاعْمُرْهَا

وماتَتْ لياليها من العُمْرِ فانْشُرْهَا

وهذا لَعَمْري كلّهُ غيرُ كائنٍ

فأخْرَاكَ وَاصِلهْا ودنياكَ فاهجرها

أرى لك نفساً في هواكَ مقيمةً

وقد طالَ ذا منها لكَ الويلُ فاقْصرها

وكم سيّئاتٍ أُحْصِيَتْ فنسيتَها

وأنتَ متى تقرأ كتابَكَ تذْكرْها

فيا ربِّ إنِّي في الخضوع لقائلٌ

ذنوبي عُيوبي يوْم ألقاك فاسترها

معلومات عن ابن حمديس

ابن حمديس

ابن حمديس

عبد الجبار بن أبي بكر بن محمد بن حمديس الأزدي الصقلي، أبو محمد. شاعر مبدع. ولد وتعلم في جزيرة صقلية، ورحل إلى الأندلس سنة 471هـ، فمدح المعتمد بن عباد، فأجزل له..

المزيد عن ابن حمديس

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة ابن حمديس صنفها القارئ على أنها قصيدة عتاب ونوعها عموديه من بحر الطويل


حرف الشاعر

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس