الديوان » العصر الايوبي » أسامة بن منقذ »

قولا لريم في حلة العرب

قُولا لريمٍ في حِلَّةِ العَرَبِ

إليك أشكُو ما يَصْنَعُ اسمُك بي

بما استجازَتْ عيناكِ سفكَ دَمِي

وأَخْذَ قَلبي في جُملةِ السَّلَبِ

جارُكِ أولَى بِرَعْيِ ذِمّتِه

إن أنْتِ رَاعيتِ حُرمةَ الصّقَبِ

لولاكِ والدَّهرُ كلُّه عجَبٌ

ما خُفِرَتْ فيَّ ذِمّةُ العَرَبِ

هذا هوىً كنتُ في بُلَهْنِيَةٍ

عنه فيا للرّجالِ للعَجَبِ

أيسترقُّ الكريمَ ذَا النّسبِ ال

واضِحِ عبدٌ مُستعجِمُ النّسَبِ

ويَحملُ الثّأْرَ مَن به خَوَرٌ

عن احتمالِ الحجَالِ والقُلُبِ

نشدتُكِ اللهَ في احتمالِ دَمي

فمعشَرِي ما يفوتُهم طَلَبي

ما فاتَ قومِي آلَ المهلَّبِ مِن

قبلِيَ ثأرٌ في سَالِفِ الحِقَبِ

فلا تُرِيقي دماً لذِي أدبٍ

يسطُو بأقلامه على القضُبِ

معلومات عن أسامة بن منقذ

أسامة بن منقذ

أسامة بن منقذ

سامة بن مرشد بن علي بن مقلد بن نصر بن منقذ الكناني الكلبي الشيزري، أبو المظفر، مؤيد الدولة. أمير، من أكابر بني منقذ أصحاب قلعة شيزر (بقرب حماة، يسميها الصليبييون Sizarar)..

المزيد عن أسامة بن منقذ

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة أسامة بن منقذ صنفها القارئ على أنها قصيدة غزل ونوعها عموديه من بحر المنسرح


حرف الشاعر

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس