الديوان » العصر العثماني » عبد الغني النابلسي »

على كشف الغطا كل الولوع

على كشف الغطا كل الولوعِ

وذلك في الأصول وفي الفروعِ

علمت فكنت في الإقبال أو لم

تكن تعلم فإنك في رجوع

عفت دار المحب وذاب شوقاً

إلى محبوبه ذاك المنوع

علا ولقد رضعنا الغيب منه

وأنواع الكوائن كالضروع

علامة وصله فقدان كلي

به فيه ووجدان الخشوع

عبيد الله بالله استقلوا

إليه في الغروب وفي الطلوع

عزائمهم به فيه وأما

عبيد هوى النفوس فللزروع

عماهم صدهم عنه فهاموا

بدنياهم وبالعرض الخدوع

عسى عنه يماط حجاب وجه

لهم هم ذاك ساعات الخضوع

عفيف الذيل لا تطمع بوصل

إذا لم تفن في البرق اللموع

معلومات عن عبد الغني النابلسي

عبد الغني النابلسي

عبد الغني النابلسي

عبد الغني بن إسماعيل بن عبد الغني النابلسي. شاعر، عالم بالدين والأدب، مكثر من التصنيف، متصوف. ولد ونشأ في دمشق. ورحل إلى بغداد، وعاد إلى سورية، فتنقل في فلسطين ولبنان، وسافر..

المزيد عن عبد الغني النابلسي

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة عبد الغني النابلسي صنفها القارئ على أنها قصيدة عامه ونوعها عموديه من بحر الوافر


حرف الشاعر

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس