الديوان » العصر العثماني » عبد الغني النابلسي »

غيم الحوادث حال دون البازغ

غيم الحوادث حال دون البازغِ

من شمس ممتلئ الحقيقة فارغِ

غنمت به قوم عليه نفوسهم

قدسية بشراب وصل سائغ

غرقوا بأمواج الوجود فأدركوا ال

أنواع من حكَمٍ هناك نوابغ

غنت حمامات اللوى عند الذي

يلهو وناحت عند صب لائغ

غيب الغيوب تنزلت أسراره

فشجت قلوب بلابلٍ ولغالغ

غربت هنالك شمسه مذ عندنا

طلعت بصبغ للكوائن صابغ

غنى الفقير به وعز ذليلنا

ولبست تاج الملك من يد صائغ

غفرانه يمحو ذنوب وجودنا

معه فتنزل بالمقام البالغ

غبنا وقد حضر الحبيب كائننا

إذ لم نكن ما القول قول مبالغ

غم وهمٌّ للذي هو جاحد

إذ سالك فينا مسالك زائغ

معلومات عن عبد الغني النابلسي

عبد الغني النابلسي

عبد الغني النابلسي

عبد الغني بن إسماعيل بن عبد الغني النابلسي. شاعر، عالم بالدين والأدب، مكثر من التصنيف، متصوف. ولد ونشأ في دمشق. ورحل إلى بغداد، وعاد إلى سورية، فتنقل في فلسطين ولبنان، وسافر..

المزيد عن عبد الغني النابلسي

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة عبد الغني النابلسي صنفها القارئ على أنها قصيدة عامه ونوعها عموديه من بحر الكامل


حرف الشاعر

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس