الديوان » العصر العثماني » الأمير الصنعاني »

أتسأل عن رحيلي يا بن ودي

أتسأل عن رحيلي يا بن ودي

فخذ تفصيل جملة كل فرد

بغير رضاً رحلنا عن أزال

وسل ما سال من دمعي نجدي

ولكن نار أشواق ووجد

إلى بيت القصيد لكل قصد

إلى البيت العتيق أجلّ بيت

سقى مغناه وابل كل رعد

طوينا كل عمران وقفر

إليه وكل نجد بعد نجد

إلى أن ف رباه حططت رحلي

على نعم خصصت بهن وحدي

فأشكر من حباني كل فضل

وأحمده عليه بكل حمد

خلا أن الحرارة في هواه

أشد حرارة من نار وجدي

ولازمني به ضعف بجسمي

بحيث عجزت عن حملي لِبُرْدِي

وأقعدني عن الطاعات ضعفي

فما فيه لنافلة نؤدي

فلم أر نافعاً لدواء جسمي

سوى تركي له من غير قصد

خرجنا قاصدين إلى ديارٍ

تخال بها الرياض جنان خلد

تقضَّى لي بها زمن نفيس

كحلت عليه أجفاني بسهد

ووافانا به زين المعالي

وزينة كل ذي كرم ومجد

فتى إن حل أرضاً صار عيناً

لها ولأهلها ولكل وفد

حوى علماً وآداباً وجوداً

ولطفاً ما حكاه نسيم نجد

فكنا نجتني روضاً نَدِيّاً

من الآداب في هزل وجد

وكم خضنا بحوراً من علوم

بتحقيق تجاوز كل حد

فلو جمعت لكانت عقد در

لجيد الدهر يفضل كل عقد

ورام بأن تزم بنا المطايا

إلى المختار خير بني معدّ

وأن يضحي بطيبة لي قرار

يكون إلى موافاتي للحدي

ومن لي أن أسير على جفوني

وألقي في ثراه مصون خَدِّي

ولكن عافني عنه أمور

سأحفي بعضها والبعض أبدي

وأعظمها فؤاد طار شوقاً

إلى بلد بها عضدي وزندي

أبي وأخيهما ريحان قلبي

لكل منهما بالروح أفدي

إلى جبل الوقار وخير بر

وأفضل كل ذي علم وزهد

وصنوي في الشباب حليف تقوى

له سَمْتُ الشيوخ وَهَدْيُ مهدي

فأقسم ما يرى لهما نظير

وفتش في تهامة ثم نجد

وإني بالضياء أيا لمعالي

ونجل أمامها لحليف وجد

وإني بالضياء أبي المعالي

ونجل أمامها لحليف وجد

إمام جامع شمل المعالي

لذلك قد وقفت عليه ودي

ذكي عالم ملك بليغ

تقاصر عن صفات علاه عدي

وبحر مكارم عذب إليه

ترى الوُفَّادَ في صَدَرٍ وورْدِ

سليل أفاضل سادوا وشادوا

بيوت المجد فرداً بعد فرد

ضياء الدين خصك كل ودي

فهل عهد المودة مثل عهدي

أم البعد الطويل جنى علينا

فرب جناية جلبت ببعد

وكونوا كيف شئتم إن عهدي

هو العهد القديم وإن وجدي

ودونك وصف حالي في رحيلي

تشاهده كأنك كنت عندي

معلومات عن الأمير الصنعاني

الأمير الصنعاني

الأمير الصنعاني

محمد بن إسماعيل بن صلاح بن محمد الحسني، الكحلاني ثم الصنعاني، أبو إبراهيم، عز الدين المعروف كأسلافه بالأمير. مجتهد من بيت الإمامة في اليمن، يلقب (المؤيد بالله) ابن المتوكل على الله...

المزيد عن الأمير الصنعاني

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة الأمير الصنعاني صنفها القارئ على أنها قصيدة حزينه ونوعها عموديه من بحر الوافر


حرف الشاعر

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس