الديوان » العصر العثماني » عبد الغني النابلسي »

أيها اللائم الذي لام جهلا

أيها اللائم الذي لام جهلاً

في هوى ذلك الغلام النفيسِ

مالنا والجهول يبحث عنا

بكلام واه وعقل خسيس

إن في الحسن والذكورة سراً

ليس يدريه غير ذي التقديس

عش سليماً أومت بدائك فينا

والْقَنا بابتسامٍ اَو تعبيس

أحسن الظن أو به كن مسيئاً

نحن في رفعة عن التدنيس

إن تساوى في الخلق بين مليح

وقبيح أخطأت في التقييس

قد أتاك اسجدوا لآدم فافهم

ما أتاك اسجدوا إلى إبليس

معلومات عن عبد الغني النابلسي

عبد الغني النابلسي

عبد الغني النابلسي

عبد الغني بن إسماعيل بن عبد الغني النابلسي. شاعر، عالم بالدين والأدب، مكثر من التصنيف، متصوف. ولد ونشأ في دمشق. ورحل إلى بغداد، وعاد إلى سورية، فتنقل في فلسطين ولبنان، وسافر..

المزيد عن عبد الغني النابلسي

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة عبد الغني النابلسي صنفها القارئ على أنها قصيدة عتاب ونوعها عموديه من بحر الخفيف


حرف الشاعر

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس