الديوان » سوريا » بطرس كرامة »

لله أسبرة غراء قد جعلت

للَّه أسبرةٌ غراءُ قد جعلت

أحداقها من يواقيت ومرجان

براقة الجيد من قرناسها خرجت

تتيه في بردتي حسنٍ وإحسان

لها من الصبح صدرٌ مشرقٌ وكذا

من الظلام قبيل الفجر جنحان

شهباءُ ماضية المنسار راحتها

مخضوبةٌ بدمٍ من ال حجلان

لا زال صاحبها المولى البشير تضي

سعوده برفيع العز والشان

ولا تزال له العلياءُ خادمةٌ

ما صادح الورق غنى فوق أفنان

معلومات عن بطرس كرامة

بطرس كرامة

بطرس كرامة

بطرس بن إبراهيم كرامة. معلم. من شعراء سورية. مولده بحمص. اتصل بالأمير بشير الشهابي (أمير لبنان) فكان كاتم أسراره. وكان يجيد التركية، فجعل مترجماً في (المابين الهمايوني) بالآستانة فأقام إلى أن..

المزيد عن بطرس كرامة

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة بطرس كرامة صنفها القارئ على أنها قصيدة قصيره ونوعها عموديه من بحر البسيط


حرف الشاعر

شُعراء مميزون

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس