الديوان » العصر المملوكي » الشريف المرتضى »

بأبي زائرا أتاني ليلا

عدد الأبيات : 8

طباعة مفضلتي

بِأَبِي زائراً أتانِيَ لَيْلاً

سارِقاً نَفسَه منَ البوّابِ

ما ثَناه عنِّي تَقَضِّي شَبابِي

وهْوَ في وجْنتيه ماءُ الشّبابِ

باتَ بيني وبينه خَشيَةُ الل

هِ وخوفُ العذابِ يومَ العذابِ

لَم أَزِدْهُ شيئاً وَبينَ ضُلوعي

كلُّ شَوقٍ على مَليحِ العتابِ

ثمَّ ولَّى كَما أَتى أَرِجَ الأخ

بارِ في النّاسِ طيّبَ الأثوابِ

عالماً أنّنِي وإنْ كنتُ أهوا

هُ فغيرُ الحَرامِ منه طِلابي

وَلَقد جاءني وَما كانَ في نفْ

سِيَ إسعافُهُ ولا في حِسابي

غَيرَ أَنّي عَفَفْتُ حتّى كأنّي

لا أُباليهِ أو بغَيْرِيَ ما بِي

معلومات عن الشريف المرتضى

الشريف المرتضى

الشريف المرتضى

علي بن الحسين بن موسى بن محمد بن إبراهيم، أبو القاسم، من أحفاد الحسين بن علي بن أبي طالب. نقيب الطالبيين، وأحد الأئمة في علم الكلام والأدب والشعر. يقول بالاعتزال...

المزيد عن الشريف المرتضى