الديوان » العصر المملوكي » تميم الفاطمي »

أرى الدهر مختارا لقصدي بجوره

أرى الدهر مختاراً لقصدي بِجَوْرِهِ

مُصراً على حَرْبِي وطولِ عُقوقي

إذا ساءني في مهجتي كَرَّ مُتْلفاً

لِحظِّي وأحوالي بكلّ طريق

وإن روّحتني حادثات خطوبه

دهتني بِإلْفٍ أو بضرّ صديق

ونُبِّئْتُ أن الشكو عادك عِيدُه

بموجِع آلامٍ وشدةٍ ضِيقِ

فلا وجلالِ اللهِ ما بِتُّ وادِعاً

ولا ساغ لي مذ صحَّ شَكْوُك رِيقي

ولو صار حكمي في جوامع صحّتي

أَعَرْتك منها حِصّتي وحقوقي

لِتَغْدُو مُفِيقاً سالماً بإفاقتي

وأُصبِح من شكواك غير مُفِيقِ

كفانيَ فيك الله ما أنا مُتّقٍ

عليك من البأساءِ كُلَّ شروقِ

معلومات عن تميم الفاطمي

تميم الفاطمي

تميم الفاطمي

الفضل بن عبد الملك الهاشمي العباسي. أمير، من أعيان بني العباس. كان صاحب الصلاة بمدينة السلام وأمير مكة والموسم، وحجَّ بالناس نحو عشرين سنة. مولده ووفاته ببغداد...

المزيد عن تميم الفاطمي

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة تميم الفاطمي صنفها القارئ على أنها قصيدة حزينه ونوعها عموديه من بحر الطويل


حرف الشاعر

شُعراء مميزون

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس