الديوان » العصر المملوكي » تميم الفاطمي » إذا حذرت زمانا لم تستر به

عدد الابيات : 9

طباعة

إذا حَذرتَ زماناً لم تُستر به

كم قد أتى سهلُ دهرٍ بعد أَصْعَبِه

فاقبل من الدّهر ما آتاك مختلِطاً

لعلَّ مُرَّك يحلو في تَقلُّبه

خُذْها إليك ودَعْ لومي مُشَعْشَةً

من كفّ أقنى أسيلِ الخدّ مُذْهَبِهِ

في كلّ مَعْقِد حسن منه مُعْترِضٌ

يَحْميه دونك من أن تَستبدّ به

فكُحلُ عينيه ممنوع بِخنْجره

ووردُ خدّيه مَحْمِيّ بعقربه

لا تترك القدَحَ المملوء في يده

إني أخاف عليها من تَلَهّبه

وصُنْه عن سقْينا إن أغارُ به

وسَقِّه واسقِني من فضل مَشْربه

وانظر إلى الليل كالزّنجي منهزِماً

والصّبح في إثره يعدو بأشْهبَه

والبدرُ مُنْتصِبٌ ما بين أنجمه

كأنّه مَلِكٌ في وسط موْكِبه

نبذة عن القصيدة

المساهمات


معلومات عن تميم الفاطمي

avatar

تميم الفاطمي حساب موثق

العصر المملوكي

poet-Tamim-Al-Fatimi@

565

قصيدة

1

الاقتباسات

4

متابعين

الفضل بن عبد الملك الهاشمي العباسي. أمير، من أعيان بني العباس. كان صاحب الصلاة بمدينة السلام وأمير مكة والموسم، وحجَّ بالناس نحو عشرين سنة. مولده ووفاته ببغداد.

المزيد عن تميم الفاطمي

اقتراحات المتابعة

أضف شرح او معلومة