الديوان » العصر المملوكي » الطغرائي » بني إذا السلطان خصك فاعتمد

عدد الابيات : 7

طباعة

بُنَيَّ إِذا السلطانُ خَصَّك فاعتمِدْ

نزاهَةَ نفسٍ تملِكُ العِزَّ أغيَدَا

ووفِّر عليهِ كلَّ مَا مَدَّ عينَهُ

إليهِ ولا تمدُدْ إِلى ما رأى يدَا

ألم ترَ أنَّ الذئبَ طَيَّرَ رأسَهُ

مزاحمةُ الضِّرغامِ فيما تَصَيَّدا

رأى نفسَه بالصيدِ أولَى فدقَّهُ

بلَطْمةِ مُسوَدِّ الذِّراعين أصيدَا

فلما أحسَّ الثعلبانُ ببأْسِهِ

تعلَّمَ منه قِسمةَ الصيدِ جيِّدَا

وآثرَهُ بالصَّيْدِ صَوْناً لنفسهِ

وكان مُعَاناً في الأمورِ مُؤَيَّدَا

كذا ضربَ الأمثالَ من كان قبلَنا

وأورثَنا المجدَ الرفيعَ المُشَيَّدَا

نبذة عن القصيدة

المساهمات


معلومات عن الطغرائي

avatar

الطغرائي حساب موثق

العصر المملوكي

poet-Al-Tughrai@

375

قصيدة

4

الاقتباسات

168

متابعين

الحسين بن علي بن محمد بن عبد الصمد، أبو إسماعيل، مؤيد الدين، الأصبهاني الطغرائي. شاعر، من الوزراء الكتاب، كان ينعت بالأستاذ. ولد بأصبهان، واتصل بالسلطان مسعود بن محمد السلجوقي (صاحب ...

المزيد عن الطغرائي

اقتراحات المتابعة

أضف شرح او معلومة