الديوان » العصر الأندلسي » عبد الغفار الأخرس »

في رحمة الله مضى وانقضى

في رحمة الله مضى وانقضى

قَرْمٌ له بين الورى شانُ

قد كانَ طود المجد حتَّى هوتْ

له برغم المجد أركان

مات شهيداً فإلى روحه

من ربّه عفوٌ وغفران

وكم مضت قومٌ لهم صَولةٌ

حتَّى كأَنَّ القومَ ما كانوا

ماتَ ابنُ غنَّام فأرّخته

في الخلد قد راحَ سليمان

معلومات عن عبد الغفار الأخرس

عبد الغفار الأخرس

عبد الغفار الأخرس

عبد الغفار بن عبد الواحد بن وهب. شاعر من فحول المتأخرين. ولد في الموصل، ونشأ ببغداد، وتوفى في البصرة. ارتفعت شهرته وتناقل الناس شعره. ولقب بالأخرس لحبسة كانت في لسانه. له..

المزيد عن عبد الغفار الأخرس

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة عبد الغفار الأخرس صنفها القارئ على أنها قصيدة قصيره ونوعها عموديه من بحر الطويل


حرف الشاعر

شُعراء مميزون

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس