الديوان » السودان » حمزة الملك طمبل »

حفظ المودة للخليل

حفظ المودة للخليل

في هذه الدنيا قليل

فاعجب لقلبي حيث با

ت لشخص مجهول يميل

واذا رنوت لرسمه

في الطرس عبراتي تسيل

شوقاً اليه وليت شع

رى هل إلى اللقيا سبيل

في الأمر سر قد طوته

النفس عن عقلي الكليل

ما ذاك إلا أنها

عرفته من عهد طويل

أيام كنت وكان ذ

را في السموات نزيل

يا قلب قد عذبتني

فاجنح الى الصبر الجميل

ذكرتني ماضي الهوى

والعيش في ظل النخيل

ما بين لطف مؤدب

انسل من فرع أصيل

ومتيم مترنم

بالشعر من شوق وبيل

يهتاجنا الخصر النحيل

ويذيبنا الطرف الكحيل

وسهيل يرمقنا بلحظ

كالحسود أو الدخيل

والنهر كالوسنان يحلم

بالورى جيلا فجيل

يتسلل الماء الفرا

ت مفضضاً كالسلسبيل

ويلي على ذاك الزما

ن وهل سيجديني العويل

اني لأرضي لو وجد

ت من المسرة بالقليل

ما همني في هذه الدنيا

سوى الوجه الحميل

ويمر أحلى الناس إن

هو صعر الخد الأسيل

معلومات عن حمزة الملك طمبل

حمزة الملك طمبل

حمزة الملك طمبل

حمزة الملك طمبل. شاعر وناقد مجدد اشتهر بمقالاته عن الأدب السوداني، صدر له كتاب الأدب السوداني وما يجب أن يكون عليه وديوان الطبيعة في مجلد واحد. نشأ في مصر، وعين..

المزيد عن حمزة الملك طمبل

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة حمزة الملك طمبل صنفها القارئ على أنها قصيدة عامه ونوعها عموديه من بحر مجزوء الكامل

×

حرف الشاعر

تصنيفات الدول

الجنس