الديوان » فلسطين » مطلق عبد الخالق »

أنا في الغاب لو تدري

أنا في الغاب لو تدري

وفي فردوسه السحري

أجوب فجاجه وحدي

وادعو اللَه في سري

هنا السروُ من النفس

غريق في ندى الفجر

هنا الزهر بلا وجل

يفوح شذاه بالعطر

نقي لا تدّنسه

يد صيغت من العهر

رقيق بي غلائله

حيّي باسم الثغر

هنا البسمات سارية

تداعب افرع الزهر

فتحمل عطره سحراً

وتوقظ ربة الشعر

هنا في هدأة الليل

وما من احد غيري

وقفت اراقب الدنيا

نقي القلب والفكر

هنا غاب معبقة

رباه يفيض بالبشر

بعيد عن أذى الناس

وعما بينهم يجري

وعن شنشنة القول

بذاك العالم القذر

وعما فيه من سفه

وعما فيه من سخر

هنا لا عابد المال

يرى في شكله المزري

ولا مستعبد المرأ

ة في السر وفي الجهر

ولا الولهان بالصيت

ولا الهيمان بالذكر

ولا المرعي جانبه

ولا المرميّ بالهذر

ولا المنشرح الصدر

ولا المضطرب الفكر

هنا لا بائع ارضاً

ولا من طامع يشري

هنا لا ذلة العبد

ولا وطنية الحر

ولا من نفحة تسري

ولا من بسمة تغري

هنا الاحلام ساجية

سجوّ الليل والفجر

هنا الآمال هادئة

هدوء النجم والبدر

هنا وسوسة السرو

تناغي نغم الطير

هنا اغرودة البشر

تناجي نفحة الطهر

هنا الحسن هنا الحب

هنا منطقة السحر

هنا اللَه هو الأعلى

هنا الاغراق في الخير

هنا راحتي الكبرى

وسر الخلد لو تدري

معلومات عن مطلق عبد الخالق

مطلق عبد الخالق

مطلق عبد الخالق

مطلق بن عبد الخالق الناصري. شاعر فيه صوفية، وفي شعره فلسفة. من أهل الناصرة (بفلسطين) قتل بحادث سيارة في حيفا. ودفن في بلده. له (الرحيل - ط) ديوان شعره، جمع وطبع..

المزيد عن مطلق عبد الخالق

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة مطلق عبد الخالق صنفها القارئ على أنها قصيدة رومنسيه ونوعها عموديه من بحر مجزوء الوافر


حرف الشاعر

شُعراء مميزون

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس