الديوان » فلسطين » مطلق عبد الخالق »

وليلة قضيتها في الاسى

عدد الأبيات : 22

طباعة مفضلتي

وليلة قضيتها في الاسى

وفي بكاء الربع والمنزل

وفي ادّكار الهجر يا ويلتي

ما اصعب الهجر على المبتلى

وفي شجون طال تردادها

وفي شؤون انقضت كلكلي

وفي امان ذاويات الجنى

اذا اقبلت كاهنة الهيكل

فتنانة ترنو إلى ربها

يا مرحباً بالفاتن المقبل

ناجيتها في الليل اهفو إلى

حديثها والقلب كالمرجل

نغماتها الالهام قد صاغها

وصانها بالروح والانمل

فجاء كالسحر صدى وحيه

يفتن لبّ الشاعر المثقل

وصوتها الناعم يا صوتها ال

ناعم يا امنية المؤمل

افديك بالروح التي اشربت

نبراتك الحلوة في الهيكل

تزجي بها ليلاً على مسرح

اركانه فوق السما تعتلي

كلاهما في شرعتي منزل

ما اشبه المنزل بالمنزل

قدسية الهيكل في المخرج

قدسية المسرح في المدخل

وحسنها الباهر يا حسنها ال

باهر يا مستعذب المنهل

شربت بالطهر فردت على

مكروهها النفس ولم تنزل

والحسن كالورد اذا حصنت

ارجاؤه ينمو ولم يذبل

وان يد مسته من الاذى

تناثرت اوراقه من عل

يا كاهن الايمان ذكرتني

ليلى وايام الهوى الاول

ذكرتنيها في حديث الدجى

وفي غرام الفجر في معزل

وفي بكاء الصبح خوف القلى

وفي ابتسام ليلي الاليل

وفي خفوت الصوت عند اللقا

وفي حفيف الثوب والارجل

كذا حياتي مشكل كلها

من مشكل امضي إلى مشكل

معلومات عن مطلق عبد الخالق

مطلق عبد الخالق

مطلق عبد الخالق

مطلق بن عبد الخالق الناصري. شاعر فيه صوفية، وفي شعره فلسفة. من أهل الناصرة (بفلسطين) قتل بحادث سيارة في حيفا. ودفن في بلده. له (الرحيل - ط) ديوان شعره، جمع وطبع..

المزيد عن مطلق عبد الخالق