الديوان » العصر المملوكي » ابن المُقري »

علي لها أن لا انام ولا أسلو

عدد الأبيات : 20

طباعة مفضلتي

عليّ لها أن لا انام ولا أسلو

وأن ليس يجدي في لوم ولا عذل

ومن لي لو خيطت جفوني على الكرى

لعلي بها فيه ولو ساعة أخلو

تمنيت منها اليوم في النوم زورة

وقد يتمنى البعض من فاته الكل

وما كنت لا والله من قبل أرتضي

بما يرتضى من وصل خل له خل

وللدهر حكم في زمان نعيبه

نسميه جورا وهو في غيره عدل

بكيت ومثلي لا يلام على البكا

على فقد أيام مضت مالها مثل

وفقد حبيب جاوز الحد بعده

فلا كتب تأتي إليَّ ولا رسل

على مثل ليلى يقتل المرء نفسه

وغير كثير في محبتها القتل

فوا أسفا ما كان اقصر دهرها

وأسرع ما حالت وما فرق الشمل

خليلي إني ذاكر عهد لة

تولت بحمد لم يذم لها فعل

حبيب من الأحباب شطت به النوى

وفي اليد حبل منه فانقطع الحبل

فواعجبا للبين لا درّ درّه

أما كان في الدنيا له غيرنا شغل

أأحبابنا ما أوحش الأرض بعدكم

علينا لقد ضاقت بأربابها السبل

نأيتم فاغليتم رخيص تجلدي

وصبري وأرخصتم من الدمع ما يغلو

إلى الله أشكو فهو لو شاء جمعنا

لعدنا إلى العهد الذي كان من قبل

تغربت كي أنسى هواكم بغيركم

وعند الفم الصادي سوى الماء لا يحلو

أاسلو حبيبا نصب عيني خياله

ومن أين لي من بعده كبد تسلو

ولي أسوة قبلي بمن مات في الهوى

ومن مات لا عار عليه ولا ذل

مساكين أهل العشق حتى دماؤهم

تطل فما فيها قصاص ولا قتل

تضيع كما ضاعت دماء هرقتها

سيوف مليك لم يصب عندها دخل

معلومات عن ابن المُقري

ابن المُقري

ابن المُقري

إسماعيل بن أبي بكر بن عبد الله بن إبراهيم الشرجي الحسيني الشاوري اليمني. باحث من أهل اليمن. والحسيني، نسبة إلى أبيات حسين (باليمن) مولده فيها. والشرجي نسبة إلى شرجة (من..

المزيد عن ابن المُقري

تصنيفات القصيدة