الديوان » العصر الأندلسي » الأرجاني » يرعى الرجاء بنو أبيه فبينه

عدد الابيات : 6

طباعة

يَرْعَى الرّجاءَ بنو أبيه فَبَينَه

أبداً وبينهمُ وَكِيدُ إِخاءِ

ولئن دَعونا من كرامتِه فلا

عجَبٌ ونحن له من الأبناء

أبنى الهُمام أبى الرّجاء بَقيِتُمُ

في دولةٍ محْسودةِ النَعْماء

حتّى تكونوا في ثلاث خصائصٍ

بينَ الورى من قِلّةِ النُظرَاء

مِثْلَ الثُريّا في اجتماع كواكبٍ

وَعُلوّ منزلةٍ وطُول بَقاء

وعُداتُكم مثلُ الثّرى فكَمِ المَدى

بين الثريّا والثّرى مُتَناء

نبذة عن القصيدة

المساهمات


معلومات عن الأرجاني

avatar

الأرجاني حساب موثق

العصر الأندلسي

poet-alarjani@

315

قصيدة

1

الاقتباسات

4

متابعين

أحمد بن محمد بن الحسين، أبو بكر، ناصح الدين، الأرجاني. شاعر، في شعره رقة وحكمة. ولي القضاء بتستر وعسكر مكرم وكان في صبه بالمدرسة النظامية بأصبهان. جمع ابنه بعض شعره في ...

المزيد عن الأرجاني

أضف شرح او معلومة