الديوان » العصر الايوبي » محيي الدين بن عربي »

من طهر الله لم يلحق به دنس

عدد الأبيات : 30

طباعة مفضلتي

من طهر الله لم يلحق به دنسٌ

وهو المقدَّسُ لا بل عينه القدسُ

كأهل بيت رسول الله سيِّدنا

وهو الإمام الكريم السيِّد الندسُ

جاء البشير بما الآذانُ قد سمعت

ألقى قليلا وجلَّ القوم قد نعسوا

ناموا عن الحقِّ لا بل عن نفوسهمُ

عند المواهبِ والأقوام ما بخسوا

لما تحقق أنَّ النومَ حاكمهم

من أجل ذا جعل الحفاظُ والحرس

من أجل ذا كانتِ البشرى وكان لهم

من أجل نومهمُ حفظا لهم مس

فعندما عصموا من كلِّ حادثةٍ

تصيبُ أمثالهم قاموا وما جلسوا

بحقِّ سيدهم في كلِّ آونة

على الصفاءِ وما خانوا وما لبسوا

على نفوسهمُ علما بحالهمُ

لذاك عن مشهد التحقيقِ ما اختلسوا

إنَّ الوجودَ الذي قد عز مطلبه

فيه وفي مثله الأرواح تفترس

أغارتِ الخيلُ ليلا في عساكرهم

فقيل قد قتلوا إذ قيلَ قد كسبوا

لو أنهم علموا الأمر الذي جهلوا

على رؤوسهم والله ما نكسوا

أقول قولاً وما في القول من حرج

ينفي عن النفس ما أغمها النفس

ما نال موسى بما يبغيه من قبس

إلا الذي ناله من أجله القبس

لو أن أهل وجودِ الجودِ نالهمُ

ما نال موسى من الرحمن ما بئسوا

لكنهم بئسوا من ذاك واعتمدوا

على ظنونهمُ بالجود إذ يئسوا

إني رأيتُ فتى أعطى الفتوح له

بأرضِ أندلس الماءَ والبلس

ولم يكن عنده نطق يقوم به

وقد تحكم فيه الصمتُ والخرس

كمثلِ مريمَ قد كانت شجيته

في رِزقه فهو في الراحاتِ يلتمس

وذاك من أعجبِ الأحوال إنَّ له

حالَ الغنى وهو بين الناس مبتئس

أحوالُ شخصٍ لأمر الله ممتثلٌ

للحكم مقتنصٌ للنورِ مقتبس

إنَّ الإمام الذي تجري الأمور به

في كلِّ نهرٍ من الأحوالِ ينغمس

والسرُّ يحكمه لا بل يحكمه

في نفسه وبه الساداتُ قد أنسوا

فما لهم قدم في غيرِ حضرته

وما لجانبه منهم فمندرس

هم الحيارى السكارى في محارتهم

وما لهم في جناب الحقِّ ملتمس

الحالُ أفناهمُ عنهم وما عرفوا

من هم لذلك قيل اليوم قد نفسوا

لو أنهم مزقوا منهم وما لهمُ

لديه من كلِّ خير فيه ما انتكسوا

الذاتُ تبهم ما الأسماء توضحه

والقومُ ما قرأوا علماً وما درسوا

كانت عليهم من أثوابِ العلى حللٌ

فبِئسَ ما خلعوا ومنِهمَ ما لبسوا

دخلتُ جنةَ عدنٍ كي أرى اثرا

فقيل ليس جناهم غير ما غرسوا

معلومات عن محيي الدين بن عربي

محيي الدين بن عربي

محيي الدين بن عربي

محمد بن علي بن محمد ابن عربي، أبو بكر الحاتمي الطائي الأندلسي، المعروف بمحيي الدين بن عربي، الملقب بالشيخ الأكبر. فيلسوف، من أئمة المتكلمين في كل علم. ولد في مرسية (بالأندلس)..

المزيد عن محيي الدين بن عربي