الديوان » العصر الايوبي » داود بن عيسى الايوبي »

وقائلة أني تيممت غازيا

عدد الأبيات : 8

طباعة مفضلتي

وقائلةٍ أنَّي تيّممت غازِياً

وأنت أميرَ الحسنِ جُؤذرُنا الجازي

فقلتُ لها قولَ امرئٍ ذي بلاغةٍ

يدُلُّ على المعنى الطّويلِ بايجازِ

تبدّى وقلبي بالمحبّةِ كافرٌ

فأقبلَ يمشي قاصداً غير مجتازِ

تيمّمهُ يختالُ في جيشِ حُسنهِ

طلُوبٌ على البأساءِ ليس بمنحازِ

رماهُ بسهمي ناظريهِ تعمُّداً

فصيّرهُ فيئاً له تحت أحرازِ

ومن يغزُ كفّاراً لدى عقرِ دارِه

خليقٌ بأن يُدعى ويُنعتَ بالغازي

أيا قاتلاً قلبي بأوّلِ نظرةٍ

كُفِيتَ فمهلاً لا تُثَنِّ لأجهازِ

فإنَّكَ مَن وُلّيتَ كلمَ فؤادِه

لَتعجَزُ عن أدمالهُ صنعةُ الرّازي

معلومات عن داود بن عيسى الايوبي

داود بن عيسى الايوبي

داود بن عيسى الايوبي

داود بن الملك المعظم عيسى بن محمد بن أيوب، الملك الناصر صلاح الدين. صاحب الكرك، وأحد الشعراء الأدباء. ولد ونشأ في دمشق. وملكها بعد أبيه (سنة 626 هـ) وأخذها منه..

المزيد عن داود بن عيسى الايوبي

تصنيفات القصيدة