عدد الابيات : 13

طباعة

وشادنٍ شَفّ جِسمي

نِفارُهُ وهو آنِس

مِن حُبّهِ ظلَّ عقلي

مُشرّداً وهو كانس

أفادَ جَفني سُهاداً

مِن جفنهِ المتناعِس

أصابَ قلبي بسهمٍ

مِن لحظهِ وهو حابس

لِحاظُهُ ولحاظِي

فوارسٌ وفرائس

بدا فظلَّ هواهُ

يجلُوهُ مثلَ العرائس

وجهاً وقدّاً أحلاَّ

في القلبِ جذوةَ قابس

كالبدرِ والبدرُ زاهٍ

والغُصنِ والغُصنُ مائس

وطلعةً ثم شعراً

قد حيّرا كلَّ قائس

كالصُّبحِ والصُّبحُ بادٍ

واللَّيلِ واللَّيلُ دامِس

قد صاغهُ الحسنُ صوغاً

مثلُ الدَّمى في الكنائس

وخصَّهُ مِن حلاهُ

بالغالياتِ النفائس

ملابسٍ من جمالٍ

يا حُسنَها مِن ملابس

نبذة عن القصيدة

المساهمات


معلومات عن داود بن عيسى الايوبي

avatar

داود بن عيسى الايوبي حساب موثق

العصر الايوبي

poet-Dawood-bin-Issa-Al-Ayyubi@

97

قصيدة

1

الاقتباسات

6

متابعين

داود بن الملك المعظم عيسى بن محمد بن أيوب، الملك الناصر صلاح الدين. صاحب الكرك، وأحد الشعراء الأدباء. ولد ونشأ في دمشق. وملكها بعد أبيه (سنة 626 هـ) وأخذها منه ...

المزيد عن داود بن عيسى الايوبي

اقتراحات المتابعة

أضف شرح او معلومة