الديوان » العصر الايوبي » الشهاب محمود بن سلمان » حادي الركب لا تحث المطيا

عدد الابيات : 42

طباعة

حادي الركب لا تحث المطيا

فكفاها شوق يسوق البطيا

خلها تمتطي الحزون وغدها

بعدها بالحمي مهادا وطيا

لا تزدها على جوادها ودعها

الآن تهوي بين الوهاد هويا

أن بين الضلوع منها إلى الردى

بعين الزرقاء داء دويا

ضمر مكالفقسي ترمي بشعث

فوقها كالسهام مرمى قضيا

بلبلتهم كأس السرى فتنثنوا

نشوة ما سقوا بها البابليا

نشروا ذكر من أتوه وأضغت

فأعادت ثوب الفلا مطويا

وتغنوا به فأغنى سراها

عن براها زمامها المرخيا

حسبها من ظما تكابد في الفقر

غدا رؤية المنازل ريا

ومناخاً رحباً وظلاً ظليلاً

ونباتاً رطباً وماء رويا

ثم رقتهم جسيماًإذا ما

بلغت ركبي مطاها النبيا

ثم رقتهم إلى الحرم الزاهي

من حله مكانا عليا

وخلاها ذم فقد أرضت القوم

وأوفوا بها المكان الرضيا

حرم ضم ذلك المصطفى الهادي

البشير المطهر الهاشميا

حيث تلقى مهابط الوحي فيه

بجتلى وفده سناها المضيا

حرم كان جبرائيل بوحي الله

يأتيه بكرة وعشيا

حرم حل فيه أعلى البرايا

شرفاً شامخاً واصلاً زكيا

رحمة الله في الوجود على الخلقق

هداهم بها الصراط السويا

فاستجاب الذي براه سعنيا

وتولي الذي قضاة

فغدا من أطاعه وأتاه

راضياً عند ربه مرضيا

وهوي من عصاه في درك

النار وكانوا بها أحق بريا

ما أفادت قربة أبي لهب

شيئاً وتبت يداه عبداً عصيا

وأفادت عناية الخالق الرومي

والفارسي والحبشيا

صاحب المعجزات يشبه أخفا

خها لرائيه كوكباً دريا

خاتم الرسل كان آدم طيناً

في ابتداء خلقه وكان نبيا

خصه الله بالكمال فاندى الخلق

طراً يداً وأفضى نديا

واصطفاه على البرايا وآتا

ه كتاباً مطهراً عربيا

حسبه رفعة سراه إلى الأقصى

ومنه أم السماء رقيا

وكفاه عموم دعوته للخلق

فرقاً في المعجزات جليا

وأجلت له الغنائم والله

تولي فيهن قسماً سويا

وغدت مسجد له الأرض والترب

طهوراً أن عزماء وفيا

وحباه مع اللواء مقام المسجد

في بعثه وحوضاً رويا

وعموماً من الشفاعة لم يبين

من المسلمين خلقاً شقيا

ليت شعري هل لي إليه معاد

فلعي أجلو الفؤاد العديا

ولعلي أنضو ثياب هوى النفس

وألقى الإله منها عربا

وأن الحظ أيقظه يد التوفيق

لم أنو عن حماه مضيا

وأنادي طرفي تمتعلدي القرب

بدار قضيت عنها مليا

هذه نعمة أتتك وقد كنت

فقيرا لها فعدت غنيا

وأهنى النفس التي أصبح الدهر

بها بعد طول حتف حفيا

هذه بغيتي فإن مت من قبل

فكم مغرم قضي مقضيا

فعليه السلام ما قدح الصبح

بجنح الدجا زناداً وريا

وصلاة الإله تسرى عليه

ما تنثني القضيب ليناً وريا

نبذة عن القصيدة

المساهمات


معلومات عن الشهاب محمود بن سلمان

avatar

الشهاب محمود بن سلمان حساب موثق

العصر الايوبي

poet-Shehab-Mahmoud-bin-Salman@

85

قصيدة

0

متابعين

محمود بن سلمان بن فهد بن محمود الحنبلي الحلبي ثم الدمشقي، أبو الثناء شهاب الدين. أديب كبير. استمر في دواوين الإنشاء بالشام ومصر نحو خمسين عاماً. ولد بحلب، وولي الإنشاء ...

المزيد عن الشهاب محمود بن سلمان

اقتراحات المتابعة

أضف شرح او معلومة