الديوان » العصر المملوكي » ابن الصباغ الجذامي » سلام على رمل الحمى عدد الرمل

عدد الابيات : 21

طباعة

سلام على رمل الحمى عدد الرمل

وقَل له التسليم من شيّقٍ مثلي

وقفت به والعين تهمى شؤوم

بدمع حكى في السحّ منسجمِ الوبل

خليلي كم يشجر الفؤاد بعذله

ولا شيء أشجى للفؤاد من العذل

فما لكما والعذل في ندب دمنة

كأن لم يطل ندبابها أحد قبلى

أينكرُ سح الدمع والحزن والأسى

لمن شوقه شوقى ومَن خبلُه خبلى

دعوني أصل شجوى بشجو حمامها

عسى شكلها يوما يداوي ضنا ثكلى

يذكرني شجو الحمام وشدوه

حميدات أوقات تولينَ بالوصل

أميل إذا ذكر العقيق تواجدا

قلا تنكروا مهما جرى ذكره ميلى

متى تسمح الأيام في العصر مرة

بإنجاز وعد لا يكدر بالمطل

ويرجع عهد بالمصلى عهدته

ويجمع فيه بعد طول النوى شملى

لقد ضاق ذرعى بالبعاد وبالنوى

فمن لي بأن أحظى من القرب بالنيل

دعوني ونوحى واكتئابي ولوعتي

ورقوا لأشجاني ولا تنكروا فعلى

ولا تعجبوا مما بدا من تواجد

على لأني قد ضعفت عن الحَمل

أبستر حال قد ذوى غصن روضه

وأصبح من بعد النضارة في محل

لقد ضرمت حرب التباعد نارها

ولم أستبن عن أي عاقبة تجلى

فصرت أعزى النفس فيما أصابني

أفكر بالباكين أحزانهم حولى

فإن جاد لي باللطف والعطف مالكي

فمثلى من أضحى غنيا عن الكل

وإن كان ضد الأمر والعفو يرتجى

فماذا الذي يرجى من المال والأهل

فيا دائم النعمى أجرني من النوى

ولا تحرمني ما عهدت من الفضل

وسامح لمن قد حل مجلس ذكرنا

بأحمد خير الخلق خاتمة الرسل

وبالعفو والألطاف عامل جميعهم

ولا تطردهم عن نوالك من أجلى

نبذة عن القصيدة

المساهمات


معلومات عن ابن الصباغ الجذامي

avatar

ابن الصباغ الجذامي حساب موثق

العصر المملوكي

poet-Ibn-al-Sabbagh-al-Jazami@

147

قصيدة

0

متابعين

محمد بن أحمد بن الصباغ الجذامي، أبي عبد الله. شاعر صوفي أندلسي، عاش في الحقبة الأخيرة من دولة الموحدين في المغرب، على زمن الخليفة المرتضى، ولا تذكر المصادر الكثير عنه. ...

المزيد عن ابن الصباغ الجذامي

اقتراحات المتابعة

أضف شرح او معلومة