الديوان » العصر العباسي » ابن نباتة السعدي » برى الله وهبا يوم صور خلقه

عدد الابيات : 14

طباعة

بَرى اللهُ وهباً يومَ صوّرَ خَلْقَهُ

نهاية آمالي وأقصى مآرِبي

ولولاهُ ما لبيتُ دعوةَ ماجدٍ

ولا كنتُ أرضى غايةً في المَطالِبِ

رَدَدْتَ صروفَ الدّهْرِ عني ذليلةً

تُقلِّبُ أطرافاً بغيرِ مَخالِبِ

وعلّمتني من أينَ يُكتَسَبُ الغِنى

ومن أينَ كانت حِرفَتي في المكاسِبِ

وكثرتَ إخواني وكنتُ مسافراً

غريبَ الهَوى في بلدتي وأقارِبي

فزِدني نُهى قاضي القُضاةِ ووُدَّهُ

ورودَ العِطاشِ الهيمِ صفوَ المشارِبِ

أقولُ له إذْ شردَ الجورَ عدلُه

هذاذيك يا ربَ الهُمومِ الغَرائبِ

أفادَ عقولَ الناسِ صحّةُ رأيِه

فلم يُبقِ نفْعاً يُرْتَجى في التّجارِبِ

وقورٌ ولو دارتْ رَحا الحربِ حولَه

وهبتْ أعاصيرُ القَنا والقواضبِ

أتَتْهُ على قربِ المزارِ ركائبي

تخبُّ بولهانِ المودةِ خاطِبِ

فلا تَحرمنّي وُدَّهُ إنّ وُدَّهُ

ليرفعُ من بدرِ الدُّجى والكواكبِ

أخافُ إذا جئتُ العُلا أنْ يقولَ لي

رجعتَ ولم تُبصِر نظامَ المناقِبِ

فَيا وهبُ لَبّس أحبُلي بحِبالهِ

تكن نعمةً أنعمتَها في النّوائبِ

فأنتَ شِهابي في الخطوبِ إذا دَجَتْ

وغيثي إذا جفّتْ جُفونُ السّحائبِ

نبذة عن القصيدة

المساهمات


معلومات عن ابن نباتة السعدي

avatar

ابن نباتة السعدي حساب موثق

العصر العباسي

poet-Ibn-Nabata-Al-Saadi@

291

قصيدة

96

متابعين

عبد العزيز بن عمر بن محمد بن نباتة التميمي السعدي، أبو نصر. من شعراء سيف الدولة ابن حمدان. طاف البلاد، ومدح الملوك، واتصل بابن العميد (في الري) ومدحه. قال أبو ...

المزيد عن ابن نباتة السعدي

اقتراحات المتابعة

أضف شرح او معلومة