الديوان » العصر المملوكي » شهاب الدين التلعفري » كلما قلت جد لذلي وحزني

عدد الابيات : 7

طباعة

كلَّما قلتُ جُد لذُلِّي وحُزني

باللَّقا قالَ لا وَعزِّي وحُسني

قمرٌ كاملُ الصِّفاتِ مُنيرٌ

تحتَ ليلٍ من شَعرهِ فوقَ غُصنِ

يستبيحُ الدِّماءَ ظُلماً وبَغياً

لا بسيفِ ماضٍ ولكن بجفنِ

كلَّما قالَ طَرفُه لا وكلاً

قالَ وَجدي عسَى وليتَ وإِني

جلَّ وَصفاً من أن يُشبَّه بالأَغصا

نِ عطفا وبالغَزلِ الأغَنِّ

من مُجيري من جائرٍ جازَ حداً

وغُلواً في هجرهِ والتَّجني

قالَ لي خَصرهُ كفاكَ بأن تُس

نِدَ أَخبارَ سُقمِ جِسمِكَ عنِّي

نبذة عن القصيدة

المساهمات


معلومات عن شهاب الدين التلعفري

avatar

شهاب الدين التلعفري حساب موثق

العصر المملوكي

poet-Shahabuddin-Talafari@

351

قصيدة

28

متابعين

محمد بن يوسف بن مسعود الشيباني، شهاب الدين، أبو عبد الله، التلعفري. شاعر. نسبته إلى (تل أعفر) بين سنجار والموصل ولد وقرأ بالموصل. وسافر إلى دمشق، فكان من شعراء صاحبها ...

المزيد عن شهاب الدين التلعفري

اقتراحات المتابعة

أضف شرح او معلومة