الديوان » العصر المملوكي » شهاب الدين التلعفري »

في تجنيك والجفا إفراط

عدد الأبيات : 7

طباعة مفضلتي

في تجنِّيكَ والجَفا إِفراطُ

فَإلى كمَ تَجبُّرٌ واشتطاطُ

كلَّما كانَ منكَ عنِّي انقباضٌ

زادَ منكَ الإِعجابُ والانبساطُ

أنتَ أدرَى بما يُلاقيه قلبي

مِن غرامٍ بكُنههِ لا يُحاطُ

إِن تكن مِن حَشاي فوقَ حشايا

فَخُدودي لأَخمصيكَ بِساطُ

لا تسَل غيرَ سَهمٍ جفنيكَ عنِّي

فبقلبي مِنهُ السِّهامُ تُناطُ

كانَ العِشقَ معشرٌ ما لهُمُ رَك

ضي إِذا ما تَناءتِ الأشواطُ

كلُّ قِنطارِ لَوعةٍ وزفيرِ

في زفيري ولَوعَتي قِيراطُ

معلومات عن شهاب الدين التلعفري

شهاب الدين التلعفري

شهاب الدين التلعفري

محمد بن يوسف بن مسعود الشيباني، شهاب الدين، أبو عبد الله، التلعفري. شاعر. نسبته إلى (تل أعفر) بين سنجار والموصل ولد وقرأ بالموصل. وسافر إلى دمشق، فكان من شعراء صاحبها..

المزيد عن شهاب الدين التلعفري