الديوان » العصر المملوكي » ابن مليك الحموي »

يا متهمي بالسلو مهلا

يا متهمي بالسلو مهلا

تظن اني سلوت مه لا

ما القلب عن حبه بسال

ولو بنار الصدود يقلى

يا عاذلي ما السلو شأني

لا ام لي ان سمعت عذلا

ان كنت مني قبلت نصحي

فأعطني ذمة والا

هويته فارغا ولكن

هجري له اليوم صار شغلا

بدر منير بديع حسن

من فرقه الصبح قد تجلّى

والفرع منه كليل هجري

ومثله ما رأيت اصلا

تقى خد غزال رمل

قد ولد الحسن منه شكلا

مر الجفا سيف مقلتيه

مهند بالبها محلى

الحاظه كم لها اسير

وكم لها في الغرام قتلى

افديه بالروح غصن بان

له من الفرع مد ظلا

قد عرش الشعر لي عليه

والصدغ عنقوده تدلى

بليت بالسقم في هواه

سبحان من لي بذاك ابلى

يعذرني شامتي عليه

يرق لي من جفاه من لا

وهبته في الغرام روحي

فمال تيها وصد بخلا

ورحت اثني عليه مدحا

ومدح قاضي القضاة اولى

فهو شهاب العلا المفدى

من صار المكرمات اهلا

من ساد فضلا وشاد مجدا

وقد سما في العلا محلا

وفسر المهملات كشفا

واوضح المشكلات حلا

روض بدا بل سحاب جود

قد عمنا وابلا وطلا

من اين ماء السماء اندى

من نائل ابن الفرات احلى

ولم يشن وعده بمطل

ويتبع القول منه فعلا

ومن اتى قاصدا اليه

في الحال اهلا يرى وسهلا

فيا له في الانام مولى

ما قال يوما لسائل لا

من قاس جدوى نداه يوما

بالغيث اخطا وضل جهلا

هذا بماء يجود يوما

وذا بمال يجود بذلا

تعلمت كفه العطايا

بمهده حيث كان طفلا

يا واحدا جود راحتيه

غدّبت طفلا بها وكهلا

خذها عروسا اتتك بكرا

تزف من حدرها وتجلى

تريك من معجز المعاني

آيات مدح عليك تتلى

قلدتها من نداك درّاً

وبالندى درها تحلى

لا زال هذا الزمان عبدا

ولم تزل للزمان مولى

ودمت بالشمل في اجتماع

وزادك الله منه فضلا

معلومات عن ابن مليك الحموي

ابن مليك الحموي

ابن مليك الحموي

علي بن محمد بن علي ابن مليك الحموي شاعر ولد بحماة و انتقل الى دمشق تفقه و اشتغل بالادب و برع في الشعر و توفي بدمشق له ( النفاحات الادبية..

المزيد عن ابن مليك الحموي

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة ابن مليك الحموي صنفها القارئ على أنها قصيدة شوق ونوعها عموديه من بحر مخلع البسيط


حرف الشاعر

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس