الديوان » العصر الايوبي » اللواح »

يا من له وسط الفؤاد

يا من له وسط الفؤا

د منازل لا تدرس

عمرت به وبها على

شحط المزار مرس

جعلت فداك عداك كي

ف عقيدتي تتهجس

وتظن أني واقف

عن مكة وتوسوس

ولها أحن كما لها

قد حن نضوى الأعيس

ولكم يمين قد حلف

ت وحلفتي لا تغمس

أني إذا أمر الإل

ه فدونكم لا أحنس

ومعنفي عن مكة

إلا الشقي الأتعس

وإذا الفتى طهر الفؤا

د فما بعذل ينجس

اللَه نسأله الرضى

ومنال ما نتلمس

فغسى يظفرنا بما

ظفر المجد الأكيس

يا خاطر حاشاك من

خطر الشكوك فتؤيس

أنا لست أرضى يا خلي

لي ما يقول المبلس

لا بالعهود فخائن

والعرض ليس يدنس

ما قمت إلا في مآ

رب بهجنا أتنبس

حتى ظفرت ببعضها

والبعض عز الملمس

وعليكم مني التحي

ية والثناء الأنفس

وإليكم إن قدر ال

قدوس وهو مقدس

في ثاني عشر واصل

أنا رايح أو مغلس

وإذا أتاكم حمزة

في أنسكم يتأنس

حتى أوافيه لدي

كم والعدو متعس

وإليك في عجل نظا

ماً لم يقله الأخنس

من دونه وقف الأخي

طل والفتى المتلمس

من شاعر لا في البدي

هة فكره يتعس

أو يستعير كسيوة

من غيره يتقسس

حر الكلام لديه مج

تمع به متكردس

وله القوافي النافذا

ت الثيبات العنس

كم مدع مال دول

ومن القرائح مفلس

إن غبت باك أنا الفصي

ح وإن حضرت فيبلس

معلومات عن اللواح

اللواح

اللواح

سالم بن غسان بن راشد بن عبد الله بن علي اللواح الخروصي. ولد في قرية ثقب، بالقرب من وادي بني خروص على سفح الجبل الأخضر. نشأ على يدي والده في..

المزيد عن اللواح

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة اللواح صنفها القارئ على أنها قصيدة رومنسيه ونوعها عموديه من بحر مجزوء الكامل


حرف الشاعر

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس