الديوان » العصر الايوبي » الحيص بيص »

يعجز في مدحه وقد علمت

يُعجزُ في مدحه وقد علمتْ

توحُّدي في الفصاحةِ العربُ

فان أصبْتُ الصَّوابَ في مِدَحي

فللقوافي وخاطِري طَرَبُ

لم يُزدِ الشِّعْرُ في مناقبهِ

واِن أجادَ المُفَوَّهُ الذَّرِبُ

لكنْ يَزينُ الكمالَ رونْقُه

تُجْلى المواضي ويُرفَعُ الذَّهبُ

ذِمْرٌ إِذا ما الخميسُ نازلَهُ

فللخميسِ الويْلاتُ والحَرَبُ

واِنْ هَمى والبلادُ ما حِلَةٌ

فأينَ منهُ البحارُ والسُّحبُ

يقْظانُ قد أرْهبتْ كِفايتُه

فأذْعَنَ الكاتبونَ والكُتُبُ

فكلُّ ما شَيَّدتْ رَوِيَّتُهمْ

مُهَدَّمٌ بارْتجالهِ خَرِبُ

فعاشَ تاجُ الملوكِ ما ادَّلَجَ الس

اري وأدْنى من موردٍ قَرَبُ

معلومات عن الحيص بيص

الحيص بيص

الحيص بيص

أبو الفوارس، سعد بن محمد بن سعد بن الصيفي التميمي، الملقب شهاب الدين، أديب وشاعر وفقيه مشهور من أهل بغداد، كان من أعلم الناس بأخبار العرب ولغاتهم وأشعارهم، لقب بحيص..

المزيد عن الحيص بيص

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة الحيص بيص صنفها القارئ على أنها قصيدة عامه ونوعها عموديه من بحر المنسرح


حرف الشاعر

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس