سامحـي لا تبعدينـي

إننـي في القـلبِ بـاق

كيف لا ترضيْ وخفقُ الـ

قلبِ يهفو للتـلاقي

إنْ تـريْ أنـي حليمٌ

فَلْنُبــاركْ بالـعـناق

أنتِ من أبدى سروراً

نحـو صَـدٍّ في الـسباق

لم يعـدْ للشعر نـايٌ

مؤنـسٌ عـند الرفـاق

هجرها أدمى فـؤادي

فهْيَ تسـعى للفـراق

اسقني من شهـد صبٍر

نافـعٍ من كأسِ سـاق

منيتـي قـربٌ وودٌّ

واحـتـرامٌ للوفــاق

هل لـيومٍ من لقـاءٍ

أم أنـا في الحلم بـاق؟

معلومات عن مَحمد اسموني

مَحمد اسموني

مَحمد اسموني

مَحمد اسموني هاو للشعر الفصيح بكل ضروبه. ولدي تجربة في كتابته،كما أتابع الجديد من فنونه عن طريق القراءة والمتابعة...

المزيد عن مَحمد اسموني

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة مَحمد اسموني صنفها القارئ على أنها قصيدة غزل ونوعها عموديه من بحر مجزوء الرمل


حرف الشاعر

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس