كبحرٍ صاخبٍ يشكو
غيابَ الموجِ في البحرِ
وعينٌ تطلبُ القـطرَ
وقطرُ العينِ لا يجدي
فيبكي قـلبُ قلبـي
دماً من العينِ يـجري
وعيـني من جحودها
تجـافيـني ولا تبكي
أعينُ الغير؟ من أنتِ؟
تعاديني ولا تـدري
فلا تعصيْ أطيعيـني
برقـراقٍ أغيثيـني
على الخدين يكويني
وسِلْ يادمعُ أحرقني
بجمرٍ يصطلي قلبي
بدمعٍ ينمحي ذنـبي
بسوطِ النارِ ألهبـني
فتخبو لوعةُ الحزنِ
فلا نفسـي تصافيني
ولا عقلي يجاريـني
إلـهي لا تـكلـني
لحكمٍ النفس، ارحمني
بعـدلٍ منك أنصفني

معلومات عن مَحمد اسموني

مَحمد اسموني

مَحمد اسموني

مَحمد اسموني هاو للشعر الفصيح بكل ضروبه. ولدي تجربة في كتابته،كما أتابع الجديد من فنونه عن طريق القراءة والمتابعة...

المزيد عن مَحمد اسموني

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة مَحمد اسموني صنفها القارئ على أنها قصيدة عامه ونوعها نثريه من بحر لا يتوفر


حرف الشاعر

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس