الديوان » العصر العباسي » الشريف الرضي »

قلق العدو وقد حظيت برتبة

قَلِقَ العَدوُّ وَقَد حَظيتُ بِرُتبَةٍ

تَعلو عَنِ النُظَراءِ وَالأَمثالِ

لَو كُنتُ أَقنَعُ بِالنَقابَةِ وَحدَها

لَغَضَضتُ حينَ بَلَغتُها آمالي

لَكِنَّ لي نَفسٌ تَتوقُ إِلى الَّتي

ما بَعدَ أَعلاها مَقامٌ عالِ

قالوا حَجَرتَ عَلى نَداكَ وَطالَما

أَرغَمتَ فيهِ مَعاطِسَ العُذّالِ

هَيهاتَ قَلَّ الحامِدونَ وَصارَ مَن

أَحَبوهُ يَحسُدُني عَلى أَموالي

مَن لي بِمَن تَزكو الصَنائِعُ عِندَهُ

حَتّى أُشاطِرَهُ كَرائِمَ مالي

معلومات عن الشريف الرضي

الشريف الرضي

الشريف الرضي

محمد بن الحسين بن موسى، أبو الحسن الرضي العلوي الحسيني الموسوي. أشعر الطالبيين، على كثرة المجيدين فيهم. مولده ووفاته في بغداد. انتهت إليه نقابة الأشراف في حياة والده. وخلع عليه بالسواد،..

المزيد عن الشريف الرضي

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة الشريف الرضي صنفها القارئ على أنها قصيدة مدح ونوعها عموديه من بحر الكامل


حرف الشاعر

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس