الديوان » العصر العثماني » عبد الغني النابلسي »

إن من آيات ربي هو قال

إن من آيات ربي هو قالْ

نومَكم كل نهار وليالْ

وكذا الناس نيامٌ قاله

من أتى بالحق في صدق المقالْ

وإذا ماتوا يقول انتبهوا

ومضى عنهم به حكم الخيال

فافهموا ذا القول يا أمته

تهتدوا للحق من غير جدال

كل ما أدركتموه صوَرٌ

في منام من جلال وجمال

عَبِّروه تعرفوه واجزموا

أنه الحق تعالى ذو الجلال

مطلقٌ في نومكم تلقونه

في قيود كلُّها عنه محال

ما له كيفٌ لا كيفيةٌ

يتجلَّى بنساءٍ ورجال

وكبارٍ وصغارٍ مثل ما

جاء في القرآن عنه وهو قال

قال إنَّا كلَّ شيءٍ فارفعوا

لامَ كلٍّ خبراً يتلوه تال

وكذا قال له ما في السما

وات والأرض وكم قال مثال

يا نياماً عبِّروا الرؤيا به

هو حقٌّ وسوى الحق ضلال

كل شيءٍ هالكٌ قال وَكُل

مَنْ عليها هو فانٍ بالزوال

واقرأوا القرآنَ مثلي تجدوا

كلَّ ما قد قلته كلَّ الكمال

لا أنا أيضاً ولا أنتم ولا

كل شيء من مياه وجبال

بل خيلات عقول ظهرت

في منام وهو رب متعال

إنه الله وجودٌ واحدٌ

حكمه فينا حرام وحلال

وهو حق وسواه باطل

وإلى الحق رجوع ومآل

وإليه ترجعون اللهُ قد

قال في القرآنِ والسبع الطوال

أينما أنتم تولوا ثم وج

هُ الإِله الحق محمود الفعال

لا تصدق أنت رؤياك كما

للخليل القول قد كان يقال

واتبع التعبير في الرؤيا تَفُز

بالمنى لا بجواب وسؤال

هذه الغاية في العرفان لا

ما يقول الغير من قيل وقال

معلومات عن عبد الغني النابلسي

عبد الغني النابلسي

عبد الغني النابلسي

عبد الغني بن إسماعيل بن عبد الغني النابلسي. شاعر، عالم بالدين والأدب، مكثر من التصنيف، متصوف. ولد ونشأ في دمشق. ورحل إلى بغداد، وعاد إلى سورية، فتنقل في فلسطين ولبنان، وسافر..

المزيد عن عبد الغني النابلسي

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة عبد الغني النابلسي صنفها القارئ على أنها قصيدة دينية ونوعها عموديه من بحر الرمل


حرف الشاعر

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس