الديوان » العصر العثماني » عبد الغني النابلسي »

من لعبد بجسمه السقم بادي

عدد الأبيات : 8

طباعة مفضلتي

من لعبدٍ بجسمه السقم بادي

بين أيدي حواسد وأعادي

وعيون قد أحدقت بازورارٍ

وخزتني مثل السيوف الحداد

وقلوب كأنما البغض فيها

جمر نار تبدو من الأجساد

صاعدات أنفاسها كدخان

منه يعلو الوجوه صبغ السواد

كل هذا لأنهم ينظروني

في ارتقاء إلى العلا وازدياد

وصفاء وصحة وسرور

وكمال يرونه ورشاد

ويرون الإله يحفظني في

كل حال يكون بين العباد

إن ربي حسبي عليهم جميعاً

وهو نعم الوكيل وهو اعتمادي

معلومات عن عبد الغني النابلسي

عبد الغني النابلسي

عبد الغني النابلسي

عبد الغني بن إسماعيل بن عبد الغني النابلسي. شاعر، عالم بالدين والأدب، مكثر من التصنيف، متصوف. ولد ونشأ في دمشق. ورحل إلى بغداد، وعاد إلى سورية، فتنقل في فلسطين ولبنان، وسافر..

المزيد عن عبد الغني النابلسي

تصنيفات القصيدة