الديوان » » طوران لي طور أنا

طوران لي طور أنا

والطور اِلآخرُ سيدي

وهما معاً لي تارة

جمعٌ يكون لمفرد

جمع قديم عهده

في مفرد متحد

والغير إما نفسه

أو نفس مولى الأعبد

شيءٌ خُصصتُ به ولا

تلقاه إلا في يدي

قد قال هذا قبلنا

قول الإمام المرشد

لي سكرتان وسكرة

هي للمريد المقتدي

فاسمع هديت ولا تكن

فيما تقول بمعتدي

صدق الطريق نجاة من

هو في المقام الأحمدي

هيهات ليس المنتهي

في الله مثل المبتدي

وإن استحال الإنتها

في الجامع المتوحد

واصمت ولا تنطق فما ال

هادي إليه المهتدي

واحذر خيالك أن يوس

وس بالمقال لك الردي

فيريك أنك صرت مث

ل أمامك المتجرد

بالفهم في أقواله

وبظنك المتردد

هذي علوم الذوق كال

محسوس بالحس الندي

لا بالتفهم والتوه

هم من إليها يهتدي

بل بالصفاء وبالوفا

وطهارة القلب الصدي

مالنفس إلا كدرة

في صفو روحك تغتدي

فامسح بأمر الله كد

رة روحك المتجسد


حرف الشاعر

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس