الديوان » لبنان » أبو الفضل الوليد »

أفدي التي حكت الصباح تبلجا

أفدي التي حكتِ الصَّباحَ تبَلُّجا

والطيرَ صَوتاً والمياهَ تموُّجا

أخرَجتِ من شفتيَّ رُوحي عِندَما

قبَّلتُ ثغراً فيهِ يبسمُ لي الرجا

وعلى ذُؤابتِها نثرتُ مدامِعي

حيناً كتنثير النجوم على الدجى

ورأيتُ قلبي مثلَ مهرٍ جامحٍ

قطعَ الشكالَ محاولاً أن يخرُجا

وملأتُ عيني من محاسنِ وجهها

وقوامِها حيثُ العبيرُ تأرّجا

وتساقَطَت قُبَلي عَليها مِثلما

وَقَعَ النَّدى فوقَ الثِّمارِ فأنضَجا

معلومات عن أبو الفضل الوليد

أبو الفضل الوليد

أبو الفضل الوليد

إلياس بن عبد الله بن إلياس بن فرج بن طعمة، المتلقب بأبي الفضل الوليد. شاعر، من أدباء لبنان في المهجر الأميركي. امتاز بروح عربية نقية. ولد بقرنة الحمراء (في المتن)..

المزيد عن أبو الفضل الوليد

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة أبو الفضل الوليد صنفها القارئ على أنها قصيدة قصيره ونوعها عموديه من بحر الكامل


حرف الشاعر

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس