الديوان » لبنان » أبو الفضل الوليد »

مني السلام عليك يا إبليس

منِّي السلامُ عليكَ يا إبليسُ

ما أنت إلا صاحبٌ وأنيسُ

آنستَني في وَحشَتي وَصِحبتني

في نزهَتي وكأنني طاووس

أبداً تسيرُ مَعي وتشَهدُ لذَّتي

ومعي تُعرّسُ حيثُ لي تعريس

كم مرَّةٍ سامَرتني في مضجَعي

وضجيعتي الزَّبّاءُ أو بَلقيس

فأرَيتني الأوطارَ أصنافاً وقد

كتَمَ الذي بُحنا به الحِنديس

حَلتِ التجاربُ مِنكَ لي فقَبلتُها

والرِّبحُ لي والخاسرُ القدّيس

إن كان عندَكَ غيرُ هذا هاتهِ

دَرساً فمنكَ يشوقُني التَّدريس

ما كنتَ إلا بالأطايب مُغرياً

وعقيدتي المحسوسُ والملموس

فلكَ التَّلذُّذُ والتَّمتُّعُ في الهوى

ولغيركَ التَّحريمُ والتَّحريس

أنتَ الذي حَبَّبتَ كلَّ صَنيعةٍ

فيها لنا التَّفريجُ والتَّنفيس

لولاكَ ما طابت لآدمَ أكلةٌ

منها لبنيانِ الوَرى تأسيس

أُتهمتَ زوراً بالقباحةِ والأذى

واغتابكَ الدوريشُ والقسيس

وأراكَ ذا حسنٍ ولطفٍ دائماً

فإلامَ هذا الغشُّ والتدليس

في السرِّ بينهما وبينَكَ عهدةٌ

وصداقةٌ كي يُتَّقى التعكيس

وعليكَ قد شهرَ الحروبَ كلاهُما

كيما يغصّ البطنُ ثم الكيس

فاخلع ثيابَهما ومزِّقها غداً

تلكَ الملابسُ كلُّها تلبيس

قل للملاكِ اترُك صَديقي وَحدَهُ

وإلى الفراشِ تعالَ يا إبليس

أهلاَ وسَهلاً حلَّ عندي مكرماً

ولتَحمِلنْ أهلَ السماءِ العيس

معلومات عن أبو الفضل الوليد

أبو الفضل الوليد

أبو الفضل الوليد

إلياس بن عبد الله بن إلياس بن فرج بن طعمة، المتلقب بأبي الفضل الوليد. شاعر، من أدباء لبنان في المهجر الأميركي. امتاز بروح عربية نقية. ولد بقرنة الحمراء (في المتن)..

المزيد عن أبو الفضل الوليد

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة أبو الفضل الوليد صنفها القارئ على أنها قصيدة عامه ونوعها عموديه من بحر الكامل


حرف الشاعر

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس