الديوان » لبنان » أبو الفضل الوليد »

الزهر عندي خير ما يهدى

الزّهرُ عندي خيرُ ما يُهدى

فبنَشقه أتذكَّرُ العهدا

إني أحيّي روضةً أُنُفاً

فيها جنَيتُ لِصدرِكِ الوردا

وبقُبلَةٍ والزهرُ يشهَدُ لي

علّلتِني فتَذك َّري الوعدا

إن كان جِسمُك شفَّهُ سَقمٌ

فالقلب منّي مُسقَمٌ بُعدا

أُهدي إليكِ ضميمةً فإذا

ما ازدَدتِ برءاً زدتِني ودّا

رمزُ الشفاءِ على نضَارتِها

وحلاوةُ اسمِك تجلُبُ السَّعدا

كم هزّني لِسماعِه طرَبٌ

فغدَوتُ مِنهُ شاعراً غردا

فلَهُ على قلبي وفي أُذُني

وقعٌ يُذِيبُ حشاشتي وجدا

أبداً أُردّدُهُ فيعذبُ لي

ماءً ويحلو في فمي شهدا

معلومات عن أبو الفضل الوليد

أبو الفضل الوليد

أبو الفضل الوليد

إلياس بن عبد الله بن إلياس بن فرج بن طعمة، المتلقب بأبي الفضل الوليد. شاعر، من أدباء لبنان في المهجر الأميركي. امتاز بروح عربية نقية. ولد بقرنة الحمراء (في المتن)..

المزيد عن أبو الفضل الوليد

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة أبو الفضل الوليد صنفها القارئ على أنها قصيدة غزل ونوعها عموديه من بحر أحذ الكامل


حرف الشاعر

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس