الديوان » لبنان » أبو الفضل الوليد »

يا دار أزهر حولك الورد

يا دارُ أزهرَ حولَكِ الوردُ

وحنا عليكِ الظلُّ والبردُ

هذا الربيعُ يلوحُ زخرفُهُ

فاليوم لا غيمٌ ولا رعدُ

كم فيكِ هينمةٌ ونَمنَمةٌ

حيث المحبُّ يُذيبه الوجدُ

وكظلِّ مورقةِ الغصونِ غدا

ظلٌّ النعيمِ عليك يمتدُّ

بزغَ الصباحُ عليكِ ثم على

قلبي وصبَّحني بك السعدُ

والروضُ أزهر والنسيمُ سرى

والعطرُ فاحَ ولي بها عَهدُ

فعمي صباحاً وانعمي أبداً

يا دارُ فيكِ مقيمةٌ هندُ

ما بينَ حلّتها وكلَّتها

قلبي هزارٌ والهوى غردُ

وكأنَّ بُرداً فيه قد رفلت

من زرقة الأفلاك ينقدُّ

أوَ لا تطلُّ المُشتَهاةُ على

صبٍّ يُجاذبُ لُبَّهُ وَعدُ

فيفوحُ من أنفاسِها عَبَقٌ

ويلوحُ من شُرُفاتها خدُّ

مرأى الجمالِ عبادةٌ وكذا

للحسنِ قلبي عابدٌ عَبدُ

البحر منبسطٌ ومُنشَرحٌ

صَدري وفيه الجَزرُ والمدُّ

وكأن من أمواجِه نغماً

فيها تلاقى الحبُّ والمجدُ

للبحرِ لجّتُه وساحلُهُ

لكنَّ حبي ما له حدُّ

باهت بلُؤلِئها وما عَلِمَت

أن القصيدة دونها العقدُ

معلومات عن أبو الفضل الوليد

أبو الفضل الوليد

أبو الفضل الوليد

إلياس بن عبد الله بن إلياس بن فرج بن طعمة، المتلقب بأبي الفضل الوليد. شاعر، من أدباء لبنان في المهجر الأميركي. امتاز بروح عربية نقية. ولد بقرنة الحمراء (في المتن)..

المزيد عن أبو الفضل الوليد

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة أبو الفضل الوليد صنفها القارئ على أنها قصيدة رومنسيه ونوعها عموديه من بحر أحذ الكامل


حرف الشاعر

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس