الديوان » العراق » بهاء الدين الصيادي »

دمع من العين جرى كالمطر

دمعٌ من العين جرى كالمطر

يذكر من أهل الغوير الخبر

ومقلةٌ شاخصةٌ لهفةً

تبعثُ خلف القافلين النظر

ومهجةٌ شَبَّت بنارٍ لها

زفيرُ جمرٍ بالولوعِ استعر

وأَنَّهُ تتبعها حنَّةٌ

ترقُّ بالتأثير قلب الحجر

لا حاجراً تبغي ولا المنحنى

ولا خميل الروض وقت السحر

يزفها الوجد لبدر الحمى

فهل رأيتم مغرماً بالقمر

إن غاب تبكي العين من فقده

وتشتكي البعد اذا ما حضر

معلومات عن بهاء الدين الصيادي

بهاء الدين الصيادي

بهاء الدين الصيادي

حمد مهدي بن علي الرفاعي الحسيني الصيادي، بهاء الدين المعروف بالرواس. متصوف عراقي. ولد في سوق الشيوخ من أعمال البصرة، وانتقل إلى الحجاز في صباه فجاور بمكة سنة، وبالمدينة سنتين. ورحل..

المزيد عن بهاء الدين الصيادي

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة بهاء الدين الصيادي صنفها القارئ على أنها قصيدة حزينه ونوعها عموديه من بحر السريع


حرف الشاعر

شُعراء مميزون

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس