الديوان » العراق » بهاء الدين الصيادي »

تعلمنا الإشارة في طريق

تعلَّمْنا الإِشارَةَ في طَريقٍ

عليه مضَى الإِمامُ ابنُ الرِّفاعِي

وغِبنا عن مُلامَسَةِ الدَّعاوَى

بلا حقٍّ وعن عُلَقِ الدَّواعِي

ومن شرعِ الرَّسولِ أُفيض فينا

شُموسُ هُدًى تَلأْلأُ بالشُّعَاعِ

ففي رمزِ الإِشارَةِ أَيُّ سِرٍّ

له وصلٌ تطَيْلَسَ بانقِطَاعِ

يُناطُ بحبلِ ذاكَ الوصلِ عزمٌ

على الدُّنيا تَلا خُطَبَ الوَدَاعِ

وما الدُّنيا بعينِ شَريفِ عزمٍ

سِوى المطْروحِ من سقطِ المَتَاعِ

فخذْ من حضرَةِ التَّقريبِ طَوْراً

تَدوسُ به على قُمَمِ السِّبَاعِ

وخلِّ اللَّهوَ عن مولاكَ واذْكُرْ

فإنَّ اللَّهوَ من سوءِ الطِّبَاعِ

فذكرُ اللهِ يُنتِجُ كلَّ خيرٍ

ويَحمي العبدَ من لَوْثِ الضَّيَاعِ

ولازِمْ سُنَّةَ المُخْتارِ دَهراً

فتلك بها صُنوفُ الانْتِفَاعِ

بها لطَوائِفِ الخَيْراتِ جمعٌ

وكلُّ الشُّؤمِ شُؤمُ الابْتِدَاعِ

ورمِّحْ بالمُباحِ القلبَ حيناً

فتلكَ بنيَّ سيرَةُ خيرِ دَاعِ

ورحْ مُتواضِعاً واجْلِسْ وَقوراً

فَهَتْكُ الشَّأْنِ من دَأبِ الرَّعَاعِ

ولا تبعثْ لغيرِ اللهِ قلباً

فبعثُ الغيرِ يقلِبُ في الصِّرَاعِ

وخلِّ الزُّهدَ فيكَ كَمينَ سِرٍّ

نَقيعُ السَّمِّ في الزُّهْدِ المُشَاعِ

فكم من هِمَّةٍ في ثوبِ خَزٍّ

وكم من خِسَّةٍ تحتَ الرِّقَاعِ

وحارِبْ للعَقيدَةِ كلَّ باغٍ

عليها لا تخَفْ صَدْمَ القِرَاعِ

فإنَّ اللهَ ينصُرُ ناصِريهِ

بحُكمِ الآيِ والخَبَرِ المُذَاعِ

ولا تشغِلْ بأَهلِ الحِقدِ فِكراً

فحِقْدُهُمْ لهُمْ سَمُّ الأَفاعي

وخَلِّكَ في الهَوَى مُنْحَطَّ عزمٍ

وفي طُرُقِ الكَمالِ طَويلَ بَاعِ

ورُحْ للخيرِ منخَفِضاً فكم قدْ

جرَى الوادي بأَمواهِ التِّلاعِ

ومهِّدْ للحَسودِ فَسيحَ صدرٍ

وقاتِلْهُ بترْكِكَ للدِّفَاعِ

وإن دافَعْتَ عن طبعٍ فأَحْكِمْ

نِظامَ الشَّرْعِ واخْلِصْ في التَّداعي

وإن سلَّمْتَ للمولَى فأَوْلى

وهذا دأْبُ سيِّدِنا الرِّفاعِي

معلومات عن بهاء الدين الصيادي

بهاء الدين الصيادي

بهاء الدين الصيادي

حمد مهدي بن علي الرفاعي الحسيني الصيادي، بهاء الدين المعروف بالرواس. متصوف عراقي. ولد في سوق الشيوخ من أعمال البصرة، وانتقل إلى الحجاز في صباه فجاور بمكة سنة، وبالمدينة سنتين. ورحل..

المزيد عن بهاء الدين الصيادي

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة بهاء الدين الصيادي صنفها القارئ على أنها قصيدة مدح ونوعها عموديه من بحر الوافر


حرف الشاعر

شُعراء مميزون

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس