الديوان » العراق » بهاء الدين الصيادي »

رف الغرام بقلبي

رَفَّ الغَرامُ بقلبي

فَقُلتُ خَطْفَةُ خاطفْ

فَجاءَني بِمَعانٍ

من الغَرامِ لَطائِفْ

رَوَيْتُ عنها فُنوناً

قَرأتُ منها مَصاحفْ

خَلَّى الوُجودَ فُؤادي

ذَوْقاً وبالحبِّ طائِفْ

مَعارفٌ من حبيبي

طَوَتْ غَريبَ العَوارِفْ

فالعَزمُ في السَّيْرِ ماشٍ

وثابِتُ الوَجدِ واقِفْ

وللشُّهودِ مَعانٍ

وللغرامِ مَطارِفْ

وللقُلوبِ عُيونٌ

وللجَمالِ رَفارِفْ

وفَصْلُ عَيْنَيَّ شاتٍ

وفَصلُ قلبيَ صائِفْ

مَقاصدٌ في خِباها

مَقاصدٌ ومَواقِفْ

تلكَ المَعاني تَدَلَّتْ

لِفَهمِ من هو عارِفْ

رَوى عنِ الحبِّ حالاً

من مَوجَةِ الجودِ غارِفْ

وكُلُّ عَبدٍ إذا ما

وافى بِسيرَةِ قارِفْ

مُجَرَّداً رَبَّ ذُلٍّ

من صَدْمَةِ الصَّدِّ خائِفْ

مُوافِقاً بِخُشوعٍ

مُجانِباً للمُخالِفْ

تُجْلى عليهِ اللَّطائِفْ

تَجْري إليهِ العَوارِفْ

معلومات عن بهاء الدين الصيادي

بهاء الدين الصيادي

بهاء الدين الصيادي

حمد مهدي بن علي الرفاعي الحسيني الصيادي، بهاء الدين المعروف بالرواس. متصوف عراقي. ولد في سوق الشيوخ من أعمال البصرة، وانتقل إلى الحجاز في صباه فجاور بمكة سنة، وبالمدينة سنتين. ورحل..

المزيد عن بهاء الدين الصيادي

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة بهاء الدين الصيادي صنفها القارئ على أنها قصيدة رومنسيه ونوعها عموديه من بحر المجتث


حرف الشاعر

شُعراء مميزون

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس