الديوان » عمان » هلال بن سعيد العماني »

لقد لذ لي الظبي الأغن عتابه

لقد لذَّ لي الظبي الأغن عتابُهُ

ويذكر زلاتي وفي الوصلِ يرمزُ

أحاول منه رشفةً من رُضابه

ويكسر جَفْنيه المراضَ ويَغْمِزُ

وما ضرَّهُ لو جادَ لي بلُعَيْقةٍ

أبلُّ بها ريقي عن العُمر ينجزُ

فقلت وهل جازَ التباعدُ في الهوى

فقال أجل إن التمنُّعَ أجوزُ

فقال أخف فعلَ الوشاةِ وقولَهم

فقلت فما واشٍ لدنيا فيبرزُ

فقال غداً لا عذرَ أنت تزورني

فقلت لعَمْرِي قطُّ ما كنت أعجزُ

فواصلته والبتر حولي هواتفٌ

وسمر القَنَا في لَبَّةِ الفِكرُ تُوكَزُ

معلومات عن هلال بن سعيد العماني

هلال بن سعيد العماني

هلال بن سعيد العماني

شاعر عُماني تفتقت قريحته الشعرية من الغربة والأزمات وكرب الحياة كما يدعي، فسافر إلى زنجبار. ولكن المتصفح لشعره لا يجد ما يدل على ضيق العيش أو قلة ذات اليد، ولم يترك..

المزيد عن هلال بن سعيد العماني

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة هلال بن سعيد العماني صنفها القارئ على أنها قصيدة عامه ونوعها عموديه من بحر الطويل


حرف الشاعر

شُعراء مميزون

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس