الديوان » تونس » أبو القاسم الشابي »

بذر الحب بذره

بَذَرَ الحُبُّ بَذْرَهُ

في فُؤادي فَأوْرَقا

بِلِحاظٍ نَوافِثٍ

فَجَنَى حَظِّيَ الشَّقا

وسَعَى فيهِ مُهْرَهُ

عَادِياً ثمَّ أعْنَقا

رُبَّ ظَبْيٍ عَلِقْتُهُ

بالبَها قَدْ تَقَرْطَقا

ثمَّ من وَصْلِهِ الجَمي

لِ غَدا القَلْبُ مُمْلِقا

سَحَرَ اللُّبَّ طَرْفُهُ

مَا دَها الرِّيقَ لو رَقى

أوْصَبَ الصَّبَّ صَدُّهُ

والشَّقا لَوْ تَرَفَّقا

صارَ مُلْقًى بِحُبِّهِ

موثَقاً لَيْسَ مُطْلَقا

صارَ ذا جِنَّةٍ بِهِ

ذا عَذابٍ مُؤَرّقا

يَرْقُبُ البَدْرَ جَفْنُهُ

لِيُناجيهِ مَا لَقى

هامَ في العَيْنِ غَرْبُهُ

وهَمَى ثمَّ أغْدَقا

وهَمَى صَوْبُ هَمِّهِ

فَاسْتَقَى منهُ مَا اسْتَقى

كَمْ قُلوبٍ تَفَطَّرَتْ

ودَمٍ صار مُهْرَقا

ودُموعٍ تَسَلْسَلَتْ

مثلَ غَيْمٍ تَدَفَّقا

دونَ أنْ تَبْلَعَ النُّفو

سُ رُضاباً مُرَوَّقا

وشَقيقٍ بِخَدِّهِ

مُهَجَ الخَلْقِ شَقَّقَ

ثَغْرُهُ من عُقودِهِ

ودُموعي تَنَسَّقا

خَصْرُهُ من نَحافَتي

وَنُحولي تَمَنْطَقا

مَرْشَفاهُ بِخَدِّه

ودِمائي تخلَّقا

مِن لَظَى جَمرِ خَدِّهِ

كَبِدي قَدْ تَحَرَّقا

قَدُّهُ فَوْقَ رِدْفِه

غُصْنُ بانِ على نَقا

جيدُهُ تَحْتَ فَرْعِهِ

بَرْقُ غَيْمٍ تَألَّقا

نَسَبي في غَرامِهِ

نَسَباً صارَ مُعْرِقا

معلومات عن أبو القاسم الشابي

أبو القاسم الشابي

أبو القاسم الشابي

أبو القاسم بن محمد بن أبي القاسم الشابي. شاعر تونسي. في نفحات أندلسية. ولد في قرية (الشابيّة) من ضواحي توزر (عاصمة الواحات التونسية في الجنوب) وقرأ العربية بالمعهد الزيتوني (بتونس)..

المزيد عن أبو القاسم الشابي

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة أبو القاسم الشابي صنفها القارئ على أنها قصيدة رومنسيه ونوعها عموديه من بحر مجزوء الخفيف


حرف الشاعر

شُعراء مميزون

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس