الديوان » العصر الايوبي » أبو اليمن الكندي »

زمان الصبا واللهو حييت بائناً

زمانُ الصِّبا واللهو حُييتَ بائناً

وإن كنت بالذكرى على البعد دانيا

تحيةَ مفجوعٍ بفقدك عالمٍ

على طمع الأشواق أن لا تلاقيا

أقام حميداً ثم ودَّع معذراً

فساعف بالعُتبى مقيماً وماضيا

وأقبل عصر الشيب بعد وداعه

على ثقةٍ أن ليس يربح ثاويا

فردَّ سرورَ النفس بالغمِّ حسرةً

وردَّ نضير العيش بالهمِّ ذاويا

فيا ما كرهناه فأمسى مخيّماً

وقوّض ما نهوى فأصبح نائيا

فليتَ شبابي كان عندي شيبةً

وليت مشيبي كان عندي شبابيا

وقالوا تعوَّض بالتصابي عن الصِّبا

زماناً عسى أن تستلذَّ التصابيا

فقلت لهم هزؤ بنفسي أنني

أحاول إخفاءً لِما ليس خافيا

معلومات عن أبو اليمن الكندي

أبو اليمن الكندي

أبو اليمن الكندي

زيد بن الحسن بن زيد بن سعيد الحميري. من ذي رعين، أبو اليمن. تاج الدين الكندي: أديب، من الكتاب الشعراء العلماء. ولد ونشأ ببغداد. وسافر إلى حلب سنة 563 هـ، وسكن..

المزيد عن أبو اليمن الكندي

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة أبو اليمن الكندي صنفها القارئ على أنها قصيدة عامه ونوعها عموديه من بحر الطويل


حرف الشاعر

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس