الديوان » العصر الأندلسي » الأبيوردي »

سقيا لكوفن من أرض إذا ذكرت

سَقْيَاً لِكُوفَنَ مِنْ أَرْضٍ إِذَا ذُكِرَتْ

هاجَتْ على عُدواءِ الدّارِ أَشْواقا

يَطيبُ عِرْقُ الثَّرَى مِنْها بِكلِّ فَتىً

مِنْ أُسْرتي طابَ أَعْراقاً وَأَخْلاقا

لَوَى مُعاوِيَةُ ابْنُ الأَكْرَمِينَ أَبَاً

مِنْهُم إِلى المَجْدِ أَبْصاراً وَأَعْناقا

تَرودُ تَحْتَ ظِلالِ السُّمْرِ عِنْدَهُمُ

مَلْبُونَةٌ تَطأُ الهاماتِ أَفْلاقَا

فَكُلُّهُمْ حِينَ تُسْتَوْشَى حَفِيظَتُهُ

يُلْقِي بِمُعْتَرَكِ الأَبْطالِ أَرْواقا

كَسا القَنا وَالطُّلى مِنْ أَرْؤُسٍ وَلُهاً

في الحَرْبِ وَالسِّلْمِ تِيجانَاً وَأَطْواقا

فَإِنَّ تُهِبْ عِنْدَ إِظْلال الخُطوبِ بِهِ

يُشَمِّرِ الذَّيلَ حَتّى يَنْصُفَ السّاقا

معلومات عن الأبيوردي

الأبيوردي

الأبيوردي

محمد بن أحمد بن محمد القرشي الأموي، أبو المظفر. شاعر عالي الطبقة، مؤرخ، عالم بالأدب. ولد في أبيورد (بخراسان) ومات مسموماً في أصبهان كهلا. من كتبه (تاريخ أبيورد) و (المختلف..

المزيد عن الأبيوردي

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة الأبيوردي صنفها القارئ على أنها قصيدة وطنيه ونوعها عموديه من بحر البسيط


حرف الشاعر

شُعراء مميزون

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس