الديوان » العصر الايوبي » أبو مدين التلمساني »

يا صاح ليس على المحب جناح

يا صاح ليس على المحب جناحُ

إن لاح من أفُقِ الوصال صباحُ

لا ذنبَ للعُشّاقِ إن عنب الهوى

كتمانهُ فضَح الغرامُ فاحوا

سمحوا بأنفُسِهم ما بخلوا بها

لمّا درَوا أنَّ السماحَ رباحُ

لم يطربوا إلّا بذكرِ حبيبهم

ولهم بطولِ زمانهِم أفراحُ

فدَعاهمُ داعي المحبَّةِ دعوة

فغدوا بها مستبشرينَ وراحوا

قم يا يديمي إلى المدامةِ واسقنا

خمراً تنيرُ بشُربِها الأرواحُ

أو ما ترى الساقي القديم يديرُها

فكأنّها في كأسها المصباح

هي أسكَرَت في الخلد آدم مرةً

فكستهُ منها حلَّةٌ ووِشاحُ

وكذاك نوحٌ في السفينة أسكرَت

ولهُ بذلك تأتانٌ ونواحُ

وبِشُربها أضحى الخليلُ منادِما

فعهودُها عند الإله صحاحُ

لما دنى موسى إلى تسماعِها

ألقى عصاهُ وكُسِرَت ألواحُ

وكذا ابن مريمَ في هواها هائمٌ

متوَلّعٌ بشرابِها سيّاحُ

ومحمد فخرُ العلى شرف الهدى

اختارهُ لشرابِها الفتّاحُ

معلومات عن أبو مدين التلمساني

أبو مدين التلمساني

أبو مدين التلمساني

شعيب بن الحسن الأندلسي التلمساني، أبو مدين. صوفي، من مشاهيرهم. أصله من الأندلس. أقام بفاس، وسكن "بجاية" وكثر أتباعه حتى خافه السلطان يعقوب المنصور. وتوفي بتلمسان، وقد قارب الثمانين أو..

المزيد عن أبو مدين التلمساني

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة أبو مدين التلمساني صنفها القارئ على أنها قصيدة رومنسيه ونوعها عموديه من بحر الكامل


حرف الشاعر

شُعراء مميزون

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس