الديوان » العصر المملوكي » تميم الفاطمي »

شغلت بخلسة المقل

شُغِلت بِخِلسة المُقَلِ

ومَزْجِ الكُحْل بالكَحَلِ

وما اعتلَّتْ به الألحا

ظُ فِي أجفانها النُّجُلِ

ومعشوقٍ يكاد يذو

ب خَدّاه من القُبَل

يُعاتِبني ويُعْتِبني

ويغُضبني ويغَضب لي

تلاقَيْنا بِلا وَعْدٍ

ولا كُتُبٍ ولا رسُل

يُشَجِّعنا تَعاشُقُنا

وتَخذُلنا يد الوَجَل

فألثَمَني حَصَى بَرَدٍ

تَفَجَّرَ مِن جَنَى عسل

وبَرْقَعَ وَجْهَهُ عني

بِظاهِر خُمْرةِ الخجَل

غزال لم أَرُحْ يوماً

بِه خِلْواً من الوجَلِ

معلومات عن تميم الفاطمي

تميم الفاطمي

تميم الفاطمي

الفضل بن عبد الملك الهاشمي العباسي. أمير، من أعيان بني العباس. كان صاحب الصلاة بمدينة السلام وأمير مكة والموسم، وحجَّ بالناس نحو عشرين سنة. مولده ووفاته ببغداد...

المزيد عن تميم الفاطمي

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة تميم الفاطمي صنفها القارئ على أنها قصيدة رومنسيه ونوعها عموديه من بحر مجزوء الوافر


حرف الشاعر

شُعراء مميزون

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس