الديوان » العصر المملوكي » تميم الفاطمي »

يا يوم أسعفنا بكل سرور

يا يوم أسعفنا بكل سرور

طِيباً فِنلنا منه كل حبور

ظِلْنا نُسَقَّي جوهراً من قهوة

قد عُتِّقت في جوهر البَلُّور

في جنَّة قد ذُللّت ثمراتُها

وتسربلتْ بغَلائلٍ من نورِ

وجرى النسيمُ على ثمارِ غُصونها

فتضوعّتْ بالمسك والكافور

ينساب في الأكناف منها جدولٌ

كالنَّصْل أو كالحيّة المذعور

ما بين أُترجّ يلوح كأنه

كبرى الثُّدِيّ الصّفِر فوق صدور

وكأنّ نَرْجِسَه إذا استقبلتَه

يرنو بأجفانِ العيون الحُور

وكأنّما النارَنْج في أغصانه

أُكَرٌ تَرَوَّتْ من دم اليَعْفُور

وكأنما نَشَر الربيعُ مَلاحِفاً

فيها مُرَيَّشَة من المنثور

وكأنّ سَوْسَنَها خدودٌ قد بدت

للَّثم فيها زُرْقَةُ التأثِير

ويَزيدها حسناً على تَحْسينها

مُلْك العزيز لها أبي المنصور

مَلِكٌ تزيد طباعُه كَرماً على

خُلُق المُعز وشيمة المنصور

أنا عبدك المخلوقُ منك وإنني

لجِميلِ ما أوليتَ أَلفُ شَكور

معلومات عن تميم الفاطمي

تميم الفاطمي

تميم الفاطمي

الفضل بن عبد الملك الهاشمي العباسي. أمير، من أعيان بني العباس. كان صاحب الصلاة بمدينة السلام وأمير مكة والموسم، وحجَّ بالناس نحو عشرين سنة. مولده ووفاته ببغداد...

المزيد عن تميم الفاطمي

نبذة عن القصيدة :

قصيدة للشاعر\ة تميم الفاطمي صنفها القارئ على أنها قصيدة عامه ونوعها عموديه من بحر الكامل


حرف الشاعر

شُعراء مميزون

تصنيفات الدول

تصنيفات العصور

بحور الشعر

نوع القصيدة

الجنس