الديوان » العصر المملوكي » ابن الزقاق » ومهفهف نبت الشقيق بخده

عدد الابيات : 10

طباعة

وَمُهفهَفٍ نَبتَ الشَقيقُ بَخَدِّهِ

وَاهتَزّ أَملُودُ النَقا في بُردِهِ

فَأَتى بَرَوضِ الحُسنِ أَخضَرَ يانِعاً

غَضَّ الجَنى مِن وَجنَتَيهِ وَقَدِّهِ

فَليَبخَلِ الرَوضُ الأَنيقُ بَزَهرِهِ

خَدّاهُ أَحسَنُ بَهجَةً مِن وَردِهِ

وَلَيَكهَمِ السَيفُ الصَقيلُ فَإِنّما

عَيناهُ تُغني عَن ذَلاقَة حَدِّه

ماءُ الشَبِيبَةِ وَالجَمالِ أَرَقّ مِن

صَقلِ الحُسامِ المُنتَضى وَفِرِندِهِ

وَنَسِيمُهُ أَندى وَأَعطَرُ مِن صَبا

نَجدٍ وَنَشرِ عَرارِه أَو رَندِهِ

ذُو عِزّةٍ يُعزى الصباحُ لِنُورِها

حُسناً كَما يُعزى السَرابُ لِوَعدِهِ

وَسنانُ مَكحُولُ المَدامِعِ كاحِلٌ

جَفنَ المُحبِّ المُستَهامِ بِسُهدِهِ

إِن كُنتُ أَهدَيتُ الفُؤادَ لَهُ فَقُل

أَيَّ الجَوى لِجَوانِحي لَم يُهدِهِ

يَحيى الوَرى بِتَحِيّةٍ مِن وَصلِهِ

مِن بَعدِما وَرَدُوا الحِمامَ بِصَدِّه

نبذة عن القصيدة

المساهمات


معلومات عن ابن الزقاق

avatar

ابن الزقاق حساب موثق

العصر المملوكي

poet-Ibn-al-Zaqqaq@

151

قصيدة

1

الاقتباسات

0

متابعين

علي بن عطية بن مطرف، أبو الحسن، اللخمي البلنسي، ويعرف بابن الزقاق. شاعر، له غزل وقيق ومدائح اشتهر بها. عاش أقل من أربعين عاماً. وشعره أو بعضه في (ديوان - ...

المزيد عن ابن الزقاق

اقتراحات المتابعة

أضف شرح او معلومة