الديوان » العصر المملوكي » ابن الزقاق »

دار الهوى فلسلطان الظبا دول

عدد الأبيات : 6

طباعة مفضلتي

دارِ الهوى فلسلطان الظُّبا دول

وللغرام وغى فرسانها المقل

إذا أدارت ظباءُ الأنسِ أعينَها

حُمَّ الحمامُ وخام المُحْرَبُ البطل

كأنما لحظاتُ البيضِ خُرَّدِها

بين الجوانح بيضُ الهندِ والأسل

بانوا وما عهدت نفسي شموسَ ضحىً

أضحتْ مطالعهن الأينق الذلل

حتى رأيتُ قبابَ الحيِّ قد رُفِعتْ

وقد تراختْ على لبّاتها الكلل

حَلُّوا بساحاتِ أجراع الحمى ونأوا

فما لنا غيرُ أنفاسِ الصِّبا رسل

معلومات عن ابن الزقاق

ابن الزقاق

ابن الزقاق

علي بن عطية بن مطرف، أبو الحسن، اللخمي البلنسي، ويعرف بابن الزقاق. شاعر، له غزل وقيق ومدائح اشتهر بها. عاش أقل من أربعين عاماً. وشعره أو بعضه في (ديوان -..

المزيد عن ابن الزقاق

تصنيفات القصيدة